غدا الثلاثاء : عمال الحضائر يدعون " للزحف " على ساحة الحكومة بالقصبة

غدا الثلاثاء : عمال الحضائر يدعون " للزحف " على ساحة الحكومة بالقصبة

 


أصدر مجمع التنسيقيات الجهوية لعمال الحضار اليوم الاثنين 17 أفريل 2017 بلاغا صحفيا ، دعا فيه كافة عمال الحضائر بكامل الجمهورية الى الزحف يوم غدا الثلاثاء 18 افريل على ساحة الحكومة بالقصبة من اجل المطالبة بتسوية وضعيات عمال حضائر ما بعد 2011 .
وجاء في البلاغ ما يلي :
تعيش تونس منعرجا حاسما نتيجة سياسة الحكومة الفاشلة في الملفات الاقتصادية والاجتماعية والتراجع عن الوعود والتعهدات وخضوعها لمصالح المجموعات النافذة واختراق الفساد لكل أجهزة الدولة مركزيا وجهويا ومحليا وتخلي الدولة عن واجباتها الدستورية تجاه الفئات المهمشة وتراجعها عن تعهداتها المتكررة في القضاء على كل أشغال التشغيل الهش في القطاع العمومي وامام هذا الوضع فإننا نحن الالاف من عاملات وعمال الحضائر من كل جهات تونس المنسيّة ومن مختلف الاعمار ومن كل القطاعات نحن من مورس علينا التمييز في اتفاقية 2015 نحن المنسيون الذين يطبّق عليهم قانون الوظيفة العمومية في الواجبات ويستثنيهم في الحقوق نحن المنسيون الذين نشتغل مع نظرائنا في مواقع عملنا بنفس الجهد والوقت ولكننا نؤجر بالأدنى. نحن المنسيون الذين تتعطل كل المصالح الإدارية الجهوية دوننا. نحن المنسيون الذين يناضلون لرفع الظلم، نحن المنسيون الذين يؤسسون للشغل اللائق والاجر اللائق في وطن انتفض من اجل الكرامة نحن المنسيون المدافعون عن حقوق ومكاسب دستورية ونسعى لتفعيل وعود وزارية يجمعنا مطلب واحد هو تسوية الوضعية القانونية والادماج لعمال حضائر ما بعد 2011 حسب جدولة زمنية.
وانطلاقا من وعينا بضرورة النضال من أجل حقوقنا، ومن حرصنا على تقوية أثر أشكال التعبير والتظاهر ندعو الالاف من عاملات وعمال الحضائر جميعا في إطار التنوع الذي يمثل قوتنا إلى تنظيم تحرك احتجاجي وطني والزحف يوم الثلاثاء 18 أفريل 2017 نحو ساحة الحكومة بالقصبة بداية من الساعة التاسعة صباحا لنصرخ من أجل تسوية وضعية حضائر ما بعد 2011 ووضع حد للتعامل بمكيالين مع ملف عمال الحضائر أو الرحيل لمن لا يملك الحلول ولا يحترم التعهدات.
مجمع التنسيقيات الجهوية لعمال الحضائر

التعليقات

علِّق