مصدر من لجنة التنظيم : وديع الجريء هو من قام بتعيين الحكم المصري لنهائي البطولة العربية ؟؟؟

مصدر من لجنة التنظيم : وديع الجريء هو من قام بتعيين الحكم المصري لنهائي البطولة العربية ؟؟؟

 

لا يكاد  الحديث عن البطولة العربية التي عاد بها الترجي من مصر ينقطع   رغم مرور أيام عن هذا الحدث الذي أثار في الواقع الكثير من التساؤلات التي ذهب بعضها إلى حدّ التشكيك في جدارة الترجّي برفع هذا اللقب .
وفي هذا الإطار قال رئيس لجنة المسابقات في الاتحاد المصري لكرة القدم وعضو لجنة تنظيم البطولة العربية عامر حسين أمس إن وديع الجريء ( رئيس لجنة الحكام في هذه البطولة ) هو الذي تمسّك بتعيين الحكم المصري إبراهيم نور الدين  للمباراة النهائية بين الترجي والفيصلي الأردني  بالرغم من  إجماع بقية الأعضاء على تعيين الحكم الجزائري  مهدي عبيد . وأكّد عامر أن بقية الأعضاء اعترضوا  على تعيين الحكم المصري نظرا إلى وجود فريق مصري في نصف النهائي ( الأهلي ) ونظرا إلى اللوائح الدولية التي تقول إنه لا يمكن إسناد إدارة الدور النهائي إلى حكم ينتمي إلى دولة لها فريق في نصف النهائي .
ولا شكّ أن وديع الجريء قد أساء إلى تونس وإلى الترجّي من خلال هذا التصرّف الذي  لا يمكن تفسيره . فقد راجت أنباء حتى قبل انطلاق البطولة تقول إن وديع الجريء هو الذي سيحدد مصير تلك البطولة لفائدة الترجّي . ومن خلال الجولات التي دارت في هذه البطولة أجمع أغلب المحللين في القنوات الرياضية العربية على أن الترجي كان الأفضل بين كافة الفرق المشاركة وعلى أنه يستحق التتويج  مع بعض الاحترازات التي قدمها البعض في خصوص شرعية الهدف الثالث للترجي في الدور النهائي .
وبالرغم من هذا الإجماع  فقد أضفت تصرّفات الجريء على بطولة الترجّي مسحة من الشكّ  والمرارة التي أحسّ بها أحباء الترجي أنفسهم الذين عبّر بعضهم من خلال " الفايسبوك " عن امتعاضه من تصرفات الجريء وقال إن الترجي لم يكن في حاجة إلى هداياه المسمومة التي تضرّ بسمعة الترجي وتاريخه أكثر ممّا تنفعه .
ويبقى السؤال الذي لابدّ منه دائما : بما أن الترجّي لم يكن في حاجة إلى مساعدة الجريء وإلى " مزاياه الفارغة " فلماذا  يصرّ على تقديم ما لم يطلبه منه أحد إلى درجة أن تصبح " الهديّة " سمّا زعافا  عافانا وعافاكم الله من شرّه ؟.
جمال المالكي

التعليقات

علِّق