أسبوعان بعد انتخاب " نهضاوية " رئيسة لبلدية باردو وشروعها في محاربة الفساد : تعرّض مكتبها للخلع وسرقة ملفات هامة جدا

أسبوعان بعد انتخاب " نهضاوية " رئيسة لبلدية باردو وشروعها في محاربة الفساد : تعرّض مكتبها للخلع وسرقة ملفات هامة جدا

 


كشفت رئيسة بلدية باردو زينب بن حسين والمرشحة عن حركة النهضة أن مكتبها تعرّض للخلع والسرقة مساء الاثنين وتحديدا على الساعة السابعة والنصف مساء وسرقة وثائق هامة جدا وملفات تتعلق بها شبهة فساد شرعت في دراستها مؤخرا .
وقالت رئيسة البلدية في مقطع فيديو  ان فرقة أمنية مختصة تحولت الى مكتبها و شرعت مباشرة في التحقيق في الحادثة ثم قامت برفع البصمات لتحديد هوية الجناة .
واستنكرت بن حسين عملية الخلع والاعتداء على مؤسسات الدولة ، مؤكدة عزمها رفقة بقية المستشارين في المجلس البلدي على مواصلة العمل ومحاربة الفساد في إطار الشفافية واحترام القانون لانجاح برنامجهم الانتخابي .

جدير بالذكر ان زينب بن حسين هي مرشحة لحركة النهضة عن دائرة باردو وقد تم تنصيبها رسميا رئيسة للبلدية يوم 2 جويلية الماضي ثم شرعت مباشرة في دراسة عديد الملفات المشبوهة والصفقات المثيرة للريبة وهو ما أزعج - على ما يبدو - بعض المورطين في الفساد قبل ان يتم خلع مكتبها وسرقة تلك الملفات 14 يوما فقط بعد تنصيبها رئيسة للبلدية .

التعليقات

علِّق