جماهير حمام الأنف تؤكّد : فريقنا تعرض إلى مؤامرة ساهم فيها والي جندوبة

جماهير حمام الأنف تؤكّد : فريقنا تعرض إلى مؤامرة ساهم فيها والي جندوبة


كان مقررا أن تدور  مباراة الأولمبي الباجي والنادي الرياضي لحمام الأنف ( حتى آخر لحظة ) يوم الجمعة بملعب جندوبة   بما أن ملعب باجة  غير مؤهل لهذا اللقاء . وقد برمجت الرابطة رسميا هذا اللقاء  في وقته المحدد على غرار ما قامت به في بقية اللقاءات . وأكدت أطراف قريبة من نادي حمام الأنف أن الأولمبي الباجي طلب منه تأجيل المباراة إلى وقت لاحق نظرا إلى بعض الظروف الخاصة . إلا أن نادي الضاحية الجنوبية رفض هذا الطلب لعدّة أسباب  لعلّ أهمها أن الأولمبي الباجي تقدم بهذا الطلب يوم أمس الاربعاء أي بصفة متأخرة جدا لأن نادي حمام الأنف ركز تحضيراته طيلة أسبوع  على توقيت اللقاء  الذي من المفترض أن يدور  في ملعب جندوبة مثلما قلنا ... ومنها أيضا أن الفريق حجز إقامته في طبرقة وسافر أصلا  إلى طبرقة لخوض هذا اللقاء .
وحسب هؤلاء الأحباء المقربين من مصادر الخبر فقد دخل والي جندوبة في " لعبة  سخيفة "   من خلال مراسلة الجامعة والرابطة  وإعلامهما بأنه " يرفض  منح ميدان جندوبة يوم الجمعة "   مقابل  منحه  يوم السبت. دون أي سبب مقنع ما عدا ما ذهب إليه هؤلاء الأحباء الذين أجمعوا على أن الوالي  أراد من خلال هذا " القرار " الغريب  أن " يساعد " الأولمبي الباجي ( صاحب المرتبة الأخيرة ) ومن خلاله يساعد فريق جندوبة  الذي يلعب يوم الجمعة لقاءه في منزل بورقيبة  أي أن جماهير جندوبة ستكون منشغلة بلقاء فريقها يوم الجمعة  لكن يمكنها أن تمثّل دعما قويا للأولمبي الباجي يوم السبت   ليس حبا في الأولمبي الباجي وإنما محاولة  للتأثير على نادي حمام الأنف الذي يتنافس مع جندوبة  من أجل الصعود .
ويؤكّد هؤلاء الأحباء أن قرار الوالي قد يتسبب في ما لا تحمد عقباه على جماهير حمام الأنف  التي ستتحول إلى جندوبة نظرا إلى الاجواء المشحونة بين مدرب حمام الانف و رئيس جندوبة وجماهير جندوبة   لأسباب  لم يتم الكشف عنها بعد .

التعليقات

علِّق