مؤتمر منظمة الأعراف : 122 مترشحا للمكتب التنفيذي و " منافسون مفاجئون " لوداد بوشماوي على الرئاسة أبرزهم هشام اللومي

 مؤتمر منظمة الأعراف : 122 مترشحا للمكتب التنفيذي و " منافسون مفاجئون " لوداد بوشماوي على الرئاسة أبرزهم هشام اللومي


تجري الاستعدادات حثيثة  للمؤتمر الوطني السادس عشر للاتحاد التونسي للصناعة والتجارة  والصناعات التقليدية  المقرر عقده يوم 17  جانفي 2018  الذي يصادف ذكرى ميلاد الاتحاد  من عام 1947 .
وللتذكير فإن  المؤتمر الوطني هو أعلى سلطة في الاتحاد  ويعقد مرة كل خمس سنوات  علما بأن آخر مؤتمر عقد يوم 17 جانفي 2013 . وهو الذي يملك سلطة ضبط التوجهات والأهداف والتحركات والتنظيم وآليات الرقابة الداخلية  لكافة هياكل الاتحاد . كما أنه يعمل على انتخاب 31 عضوا يمثلون المكتب التنفيذي حسب تمثيلية قطاعية  نسبية  مضبوطة مسبقا . ويختار أعضاء المكتب التنفيذي المنتخبين رئيس الاتحاد  بأنفسهم  ومن بينهم .
وحسب محمد عشاب رئيس لجنة  التثبت من الترشحات  أن 122 مترشحا قدّموا رسميا ترشحاتهم  لعضوية المكتب التنفيذي  سواء عن طريق البريد أو عن طريق الإيداع المباشر بمكتب الضبط  45 يوما قبل انعقاد المؤتمر .
وأضاف  محمد عشاب في تصريح لزملائنا في "  Espace Manager"  أن اللجنة ستقوم  بالتصديق على الترشحات  من خلال التثبت من احترام كافة الشروط والإجراءات المطلوبة  وسيتم الإعلان عن القائمة  النهائية  التي تم التصديق عيها  قبل نهاية هذا الأسبوع .
ولئن بات من المؤكد أن وداد بوشماوي  رئيسة الاتحاد منذ سنة 2011  ستشغل فترة نيابية أخرى  فإن  من المحتمل كذلك أن تجد منافسة قوية على الرئاسة من قبل " مرشحين مفاجئين " سيجرؤون على تحديها بمجرد انتخابهم أعضاء في المكتب التنفيذي .
ويقال في هذا الاتجاه  إن بعض أعضاء المكتب التنفيذي الحالي  الذين قدموا ملفات ترشحهم  لموعد 17 جانفي ومنهم بالخصوص  نائب الرئيس هشام اللومي سيكون من أهدافهم وأولوياتهم  رئاسة الاتحاد .

التعليقات

علِّق